د. محمد جميح

كتاب المقالات

د. محمد جميح

حذاء الصحفية العدنية ذكرى العراسي اليوم في جنيف هو رسالة أبناء عدن ليس لحمزة الحوثي وحده، ولكن لعبدالملك نفسه ولجماعته... الحوثيون اليوم يساومون على عدن وجاءتهم الرسالة من أبناء عدن... قال الحوثيون أن...

 لا أحد بالطبع يريد لبلاده أن تحوم فوقها طائرات الحرب... لكن الضربات الجوية لن تدفعني إلى التحالف مع الحوثيين... الحوثيون لا يمثلونني حتى أدافع عنهم، وأتحمل نتيجة أخطائهم... تعاطفي مع المواطن ا...

كثر الحديث اليوم حول ملامح اتفاق على تسوية سلمية للبرنامج النووي الإيراني بين القوى الكبرى وإيران. وبموجب هذا الاتفاق، تتخلى إيران عن حلم القنبلة، مقابل رفع تدريجي أو كلي للعقوبات عليها. المعادلة واضح...

خرج هادي من إقامته الجبرية التي وضعه الحوثيون فيها، ذهب إلى عدن. صنعاء أصبحت محتلة من قبل مليشيات تتلقى فكرها وإيديولوجيتها من الخارج، هكذا هم المؤدلجون، لا يعرفون إلا اللغة التي يتخاطب بها أربابهم وم...

كلما أحس عبدالملك الحوثي بالغرق لجأ إلى الحوار.. يحاور ويحارب.. ويناور ويكذب.. على الأحزاب السياسية أن تعرف أن الحوثي يتعامل معها على أساس أنها مجرد قطع شطرنج يحركها متى أراد ويخرجها من اللعب متى شاء....

الثلاثاء خرج علينا عبدالملك الحوثي داعياً القوى السياسية إلى اجتماع موسع لاتخاذ «مقررات تاريخية». طبعاً هذه المقررات التاريخية من وجهة نظره، هي التي تحفظ له ماء وجه انسفح بلا شك في شوارع ا...

يسعى الحوثيون بكل وسيلة ممكنة إلى تشويه سمعة أبناء محافظة مأرب خاصة، وأبناء اليمن بشكل عام، ووصمهم بالإرهاب الذي يمارسونه هم باستمرار. ومن ضمن الوسائل التي بدأت هذه العصابة الإجرامية باتباعها، أنها دس...

كنت البارحة على الهواء في قناة الغد العربي من لندن، حول ما حدث لإحدى الكتائب العسكرية التي تحفظت على معداتها قبائل محافظة مأرب، بينما كانت في طريقها إلى صنعاء، خشية تسليمها للحوثيين المرابطين في المعس...

في الصورة المرجع الشيعي الأعلى علي خامنئي، الذي عادةً ما يجلس على كرسي مرتفع فوق جمهوره، ويحتفظ بمسافة بعيدة نسبياً بينه وبين الحضور، هو الحاكم الفعلي لإيران.   العمامة السوداء التي تلف رأس طهران...

يخرج الحوثي من سردابه، يعلمنا أمور ديننا، يحدثنا كيف كان الإمام علي شجاعاً وقوياً، وكيف دكَّ باب خيبر، لكنه لا يذكر أن علياً كان زاهداً في السلطة، وأنه حُمل عليها قسراً من قبل الثائرين على عثمان، لا ي...

كاريكاتير

عدسة شبوة الحدث

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر