جباري يقدم (استقالته )كما هو متوقع

كتاب وآراء

جباري يقدم (استقالته )كما هو متوقع

قبل 7 أشهر

مكث في  (تعز) اسابيع قليلة بتكليف من (الرئاسة) فانجز. فيها ما يحتاج الى اشهر  عديدة لانجازه. وسط عراقيل وعقبات  عديدة كانت تعترضه  وصلت الى حد  رفع (الحاكم )العسكري  الامارتي لعدن مذكرة الى قائد محور تعز يطالبه فيها بوقف اعمال وتحركات  (جباري )في المحافظة .

  اليوم المواطن في (تعز ) وهو يرتاد فرع  (البنك المركزي اليمني )في تعز فانه يتذكر جباري لانه هو من ذلل كل الصعوبات لإعادة فتحه من.جديد .

وعندما.يذهب لقطع جواز في المدينة  يتذكر (جباري) فهو من بذل جهود جبارة من اجل اعادة  تشغيل (المركز الآلي )واصدار الجواز   للمواطن في مدينة تعز . تم الضغط على القيادة اليمنية فتم استدعائه من هناك على ان يعود مرة اخرى  في وقت لاحق ،  الرجل معروف بشجاعته الادبية   والجميع يتذكر كلامه القوي في لقاء له  مع احدى القنوات اليمنية ، تكلم بوضوح وانتقد  طريقة اداء وسياسة  (التحالف) في اليمن كما انتقد  اداء وطريقة  تعامل  (الشرعية )  مع التحالف والعكس ، بعد تلك التصريحات  ابتعد عن المشهد لاكثر من شهرين ، عاد بعدها  الى الرياض قادما من القاهرة  ،(مصادر موثوقة جدا ) ذكرت  ان الوزير  عبد العزيز حباري اليوم  واثناء اجتماع  ( الرئيس)   هادي بمستشاريه وبحضور نائبه ورئيس الحكومة  ،فجر قنبلة  سياسية وقدم  (استقالته )الى الرئيس هادي وسط ذهول الجميع ، ورغم ان  هادي قد رفضها ورغم محاولة الموجودين اقناع جباري بالعدول عن الاستقالة الا انه اصر عليها  مما جعل   (الرئيس )هادي يغضب بشدة وينهي الاجتماع .،،من يعرف الرجل جيدا  لا يستغرب منه هذا الفعل #كمال_البعداني

كاريكاتير

عدسة شبوة الحدث

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر