رونالدو وميسي.. يشاركون في حمل كبيرة لدعم الكيان الصهيوني

الرياضة

رونالدو وميسي.. يشاركون في حمل كبيرة لدعم الكيان الصهيوني

قبل إسبوعين
رونالدو وميسي.. يشاركون في حمل كبيرة لدعم الكيان الصهيوني
شبوة الحدث - متابعات

قالت وسائل إعلام إسرائيلية، الجمعة، إن النجم البرتغالي المحترف في صفوف ريال مدريد الإسباني، كريستيانو رونالدو، انخرط في حملة لجمع تبرعات لصالح الكيان الصهيوني.

 

وحسب ما نشرت وسائل الإعلام العبرية، فإن رونالدو اشترك في حملة للتشجيع على التبرع والاشتراك الدائم في مجمعات التبرع بالدم في إسرائيل.

وظهر رونالدو في فيديو ترويجي نشرته بعض المواقع الاسرئيلية، يدعو إلى المشاركة في التبرع بالدم لإنقاذ الأرواح، بحسب الكلمات التي رددها اللاعب.

 

الحملة التي سميت بـ "Be the 1"، ترعاها نجمة داوود الحمراء الإسرائيلية ومنظمة "أبوت".

وتأتي هذه الحملة، في وقت تسبب فيه النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي في غضب شديد بين جماهير كرة القدم حول العالم، عقب إعلان شركة "سيرين لابس" الإسرائيلية الناشئة عن توصلها لاتفاق مع لاعب نادي برشلونة الإسباني، ليكون سفيرا لعلامتها التجارية في العالم.

ونشر مؤسس الشركة، موشه هوغيغ، في 7 كانون الأول/ ديسمبر الماضي، على صفحته الرسمية في "فيسبوك" صورة تجمعه بالبرغوث الأرجنتيني، ليونيل ميسي.

وكتب هوغيغ تعليقا على الصورة: "نحن متحمسون جدا للحصول على خدمات ليونيل ميسي، أفضل لاعب كرة قدم في العالم، كسفير للعلامة التجارية سيرين لابس".

 

ووقع البرغوث الأرجنتيني مع الشركة عقدا مدته عام واحد بدأ من مطلع العام الجاري وحتى نهايته.

وتعمل "سيرين لابس" كما يشير موقعها على الإنترنت في مجال تصنيع موبايلات تتميّز بنظام حماية متطور جداً، يعمل بتقنية سلسلة الكتل (Blockchain).

وعبر عدد من عشاق كرة القدم على مواقع التواصل الاجتماعي عن استيائهم لقبول أفضل لاعبين في العالم التعامل ودعم الاحتلال الذي يقتل الأبرياء الفلسطينيين.

وقال نشطاء، إن اللاعبين بدعمهما لإسرائيل، اختارا الخلط بين السياسة والرياضة، والوقوف إلى جانب الكيان المغتصب.

يشار إلى أن النجمين بالدوري الإسباني، يعتبران اللاعبين الأكثر شعبية لدى الجماهير العربية العاشقة لكرة القدم، وخاصة أنصار ريال مدريد وبرشلونة.

كاريكاتير

عدسة شبوة الحدث

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر