كتاب وآراء

يسلم مهدي البابكري

كتاب وآراء

في نهاية الاربعينيات من القرن الماضي  ومع تنامي الصراع الاميركي السوفياتي ظهر في الولايات المتحدة فكر سياسي تزعمه السيناتور (حوزيف ماكرثي) هذا الفكر قام على حقن المجتمع الاميركي بالخوف من الشيوعي...

ياسين سعيد نعمان

كتاب وآراء

يوماً عن يوم تتصدر أخبار عن زيارة مسئولين أوربيين إلى صنعاء عناوين بعض وسائل الاعلام ، فتتحول عبر حملات إعلامية ، منها ما هو مبرمج ومنها ما هو عفوي ، إلى دعاية عن أن هناك انفتاح دولي على المليشيات الا...

ابو الحسنين محسن معيض

كتاب وآراء

كان أستاذ اللغة العربية في صفوف المرحلة الثانوية لنا , هو الشيخ محمد عبد الرب جابر ( رحمه الله ) . وكنت حينها أكتب في نهاية اسمي ( الخليفي ) . وأخذ يوما يوزع دفاتر الواجب على الطلاب , ولم يعطني دفتري...

فيصل القاسم

كتاب وآراء

غالباً ما تعلن المؤسسات والشركات في العالم بأنها مفتوحة للجميع، وأنها تقدم فرصاً متساوية للذين يريدون العمل فيها. لكن الحقيقة عكس ذلك تماماً، فالفرص ليست متساوية مطلقاً أمام المتقدمين للوظائف، وأن الش...

د. محمد جميح

كتاب وآراء

محمد عزان باحث ومفكر يمني كبير،لا يمكن مقارنة حسين الحوثي به. عزان يغوص في بطون النصوص، ويستخرج عجائب استنباطاته منها، فيما حسين الحوثي مهرج ديني وسياسي هزيل.   لو ظل عزان على رأس تنظيم "الشباب...

يسلم مهدي البابكري

كتاب وآراء

هناك مشكلة كبيرة وعميقة تتعلق بفهم الكثير من الناس لعلاقة (الاصلاح ) بالدولة وهي مسألة تحتاج الى الكثير من الايضاح والبيان ، يرى الاصلاح أن الدولة ببنيتها ومؤسساتها هي الضامن والعاصم للبلد من التفكك و...

ابو الحسنين محسن معيض

كتاب وآراء

 خلال عشر سنوات خلت كتبتُ عشرات المقالات ومئات المنشورات , والتي أنتقدُ فيها الكثيرَ من ممارسات الحراك الجنوبي , ناصحا ومحذرا من أساليبه ووسائله التي يستخدمها , وما تحمله من عدائية وعشوائية وفوضو...

علي أحمد العمراني

كتاب وآراء

قطع راشد مشورا طويلا، مشيا، كعادته كل صباح.. كان مشتاقا لرؤية كل شيء كما كان في قريته، قبل الحوثيين والنزوح والحرب  ..   عادة يجد راشد متعة في الجلوس على المرتفعات لينظر منها إلى أقصى مدى...

احمد المقرمي

كتاب وآراء

بنو أنف الناقة! تلك تسمية لحقت بعشيرة من عشائر العرب عانى أصحابها بسبب هذه التسمية الكثير؛ لأنها كانت مثار سخرية و ازدراء، والسبب في ذلك أن جدا لهم نحر ناقة فوزعها بين أبنائه و نسي أحدهم، الذي جاء و ل...

ابو الحسنين محسن معيض

كتاب وآراء

مطلعُ السبعينات , كنت طفلا في العاشرةِ من عمري , أقفُ مع تباشير الصباح , أمامَ سكن مدير جهاز أمن الثورة محمد سعيد عبدالله ( محسن ) , ممسكا بورقةٍ تحمل التماسا , أن يخبرني عن مصير أبي ( عمي ) والتكرم ب...

الأكثر قراءة

كاريكاتير

عدسة شبوة الحدث

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر